شرح حكم الإمام علي عليه السلام الحكمة (39) قال عليه السلام: قَدْرُ الرَّجُلِ عَلَى قَدْرِ هِمَّتِه وصِدْقُه عَلَى قَدْرِ مُرُوءَتِه وشَجَاعَتُه عَلَى قَدْرِ أَنَفَتِه وعِفَّتُه عَلَى قَدْرِ غَيْرَتِه

سلسلة قصار الحكم

شرح حكم الإمام علي عليه السلام الحكمة (39) قال عليه السلام: قَدْرُ الرَّجُلِ عَلَى قَدْرِ هِمَّتِه وصِدْقُه عَلَى قَدْرِ مُرُوءَتِه وشَجَاعَتُه عَلَى قَدْرِ أَنَفَتِه وعِفَّتُه عَلَى قَدْرِ غَيْرَتِه

426 مشاهدة | تم اضافته بتاريخ 09-06-2024

بقلم: د. قاسم خلف السكيني.

الحمد لله رب العالمين، عليه نتوكل وبه تعالى نستعين، سبحانه (الذي بطن خفيات الأمور، ودلت عليه أعلام الظهور، وامتنع على عين البصير، فلا عين من لم يره تنكره، ولا قلب من أثبته يبصره). وصلوات ربي الزاكيات، وسلامه الموفور بالخير والبركات، على خير خلقه، وخاتم رسله، محمد وعلى آله الطاهرين.
قال عليه السلام: قَدْرُ الرَّجُلِ عَلَى قَدْرِ هِمَّتِه وصِدْقُه عَلَى قَدْرِ مُرُوءَتِه وشَجَاعَتُه عَلَى قَدْرِ أَنَفَتِه وعِفَّتُه عَلَى قَدْرِ غَيْرَتِه([1]).
 همته: عزمه. والمروءة: الشرفُ والسؤدد والمجد([2])، وهو الإنسانية([3]). والغيرة (بكسر الغين): الميرة، وغار أهله: أي يميرهم وينفعهم. والغيرة (بفتح الغين): مصدر قولك غار الرجل على أهله يغار غيراً وغيرة وغارة([4]).
والمراد من هذه الحكمة أن صفات الإنسان مترابطة بعضها مع بعض، فالقدر وهو المنزلة، على قدر عزم الرجل وارادته. ومروءته التي تعني شرفه ومجده وملامح إنسانيته فهي على قدر صدقه وثباته. وان مقدار أنفته وعزته تبين مقدار شجاعته وإقدامه. وكلما كان غيوراً على أموره كلها كان عفيفاً شريفاً، أي أن الصفات الملازمة لبعضها تكشف حقيقة صفات أخرى متعلقة بها فالأنفة والعزة والترفع على سبيل المثال تكشف عن شجاعة الرجل، وان هو لم يتعرض لموقف يتطلب فيه شجاعة.
وفيما يخص الرواية، فإن ما ورد في العيون فيه تداخل دلالي، لأن الهمة ليست مقياسا للشجاعة فقد تكون مقياسا للعمل)([5]).

الهوامش:
([1]) وردت في العيون ص 298 بلفظ: (شجاعة الرجل على قدر همته)، وفي ص 371: (قدر الرجل على قدر همته وعمله على قدر نيته)، وفي المنهاج 3/ 278 رويت بتسهيل كلمة (مروءته)، وكذلك في الترجمة 2/ 435. ورويت بلفظ المتن في: شرح ابن أبي الحديد 18/ 175، وشرح البحراني 5/267، والمصباح ص589.
([2]) اللسان: (مرأ).
([3]) الصحاح: (مرأ).
([4]) المصدر نفسه: (غار).
([5]) لمزيد من الاطلاع ينظر: شرح حكم الإمام علي وتحقيقها من شروح نهج البلاغة: للدكتور قاسم خلف مشاري السكيني، ط: العتبة الحسينية المقدسة، مؤسسة علوم نهج البلاغة: ص63-64.

المقالة السابقة المقالة التالية
ادارة الموقع

ادارة الموقع

Execution Time: 0.2420 Seconds